بيراميدز

سنة حلوة يا سعيد.. عبدالله يحتفل بعيد ميلاده الـ36

يحتفل اليوم الساحر عبدالله السعيد نجم نادى الإسماعيلى والأهلى السابق وقائد فريق بيراميدز الحالى، بعيد ميلاده الـ 36 يتسلح عبدالله بسجل حافل من الإنجازات فى كرة القدم، ويحظى بشعبية كبيرة فى كرة القدم فى السنوات العشرة الأخيرة ويعد من أبرز المواهب المصرية فى كرة القدم، وبهذه المناسبة نعرض لكم هذا التقرير، عن بدايته ومشواره وأرقامه.. سنة حلوة يا سعيد.

البداية

بدأ عبد الله السعيد مسيرته الكروية فى النادى الإسماعيلى بقطاع الناشئين، وبدا منذ اللحظات الأولى أنه موهبة فذة وليس لاعب عادى وسيكون له شأن كبير فى الكرة المصرية وهو ما حدث، وانضم للفريق الأول للدراويش بدأ السعيد مسيرته فى الدورى المصرى موسم 2003-2004 وسجل أول أهدافه فى موسم 2005- 2006، لعب مع النادى الإسماعيلى 150 مباراة وأحرز 35 هدفاً وصنع 18.

الأهلى

تألق عبد الله مع الدراويش جعل الأندية تتهافت عليه داخل مصر وخارجها ومع إصرار الثعلب مانويل جوزيه المدير الفنى للنادى الأهلى على الفوز بخدمات اللاعب نجح النادى الأهلى فى التعاقد معه فى شهر سبتمبر عام 2011 ليبدء مسيرة جديدة من التوهج والتألق والبطولات لعب مع النادى الأهلى 227 مباراة وأحرز 67 هدفاً وصنع 54، وأسس سجل حافل من البطولات وحصد 12 بطولة، 2 دورى أبطال أفريقيا، 2 السوبر المصرى، 4 الدورى الممتاز، 1 كأس مصر، 2 السوبر الأفريقى، 1 كأس الكونفدرالية.

بيراميدز

أحدث عبدالله السعيد ضجة كبيرة مع اقتراب انتهاء عقده مع النادى الأهلى بعد توقيعه لنادى الزمالك ثم التراجع مرة أخرى والتوقيع للأهلى ثم قرر النادى الأحمر تجميده قبل أن ينتقل للنادى الأهلى السعودى ومنه إلى بيراميدز ليبدء مشوار جديد من التألق مع النادى السماوى، ولعب عبدالله بقميص بيراميدز 88 مباراة، أحرز 31 هدفاً وصنع 23 .

منتخب مصر

انضم عبدالله لمنتخب مصر للمرة الأولى شهر يونيو 2008 وخاض مع منتخب مصر الأول 47 مباراة وأحرز 6 أهداف وصنع 9 أهداف، وعلى الرغم من عدم تحقيق ألقاب بقميص المنتخب إلى أنه نجح فى الوصول للدور النهائى من بطولة الأمم الأفريقية كما كان ضمن الجيل الذهبى الذى تأهل لكاس العالم عام 2018، مازال عبد الله قادراً على العطاء وفى جعبته الكروية الكثير والكثير وبهذه المناسبة نحتفل معه بعيد ميلاده الـ36.. سنة حلوة يا سعيد.

زر الذهاب إلى الأعلى
P