الدوري الايطالىملاعب إيطاليا

شاهد بلا كريستيانو رونالدو يوفنتوس يتلقي هزيمة ولاتسيو يكتسح سبيتسيا

تلقي فريق يوفنتوس هزيمة مفاجئة على أرضه أمام إمبولي الصاعد حديثاً 1-صفر، في أول مباراة للسيدة العجوزة في حقبة ما بعد البرتغالي كريستيانو رونالدو، ضمن المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم التي شهدت اكتساح لاتسيو لسبيتسيا 6-1.

وسجّل ليوناردو مانكوزو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 21 ليمنح فريقه النقاط الثلاث، تاركاً البيانكونيري بنقطة يتيمة من مباراتين.

وكان يوفنتوس قد تعادل في المباراة الأولى مع أودينيزي بهدفين لمثلهما خارج الديار، في آخر ظهور لرونالدو بقميص الفريق.

هدف إمبولي في مرمى يوفنتوس

وبهذا الهدف، الأول لإمبولي في ملعب يوفنتوس منذ العام 2006 بحسب “أوبتا” للإحصاءات”، باتت هذه المرة الثالثة التي يفشل فيها يوفنتوس بتحقيق فوز في أول مباراتين في الموسم من أصل 52 حملة له في الدوري.

وغادر النجم البرتغالي يوفنتوس الجمعة قبل أن يوقّع لفريق بداياته مانشستر يونايتد، في خطوة صدمت كرة القدم العالمية.

وبدا غياب الفائز خمس مرات بالكرة الذهبية وهداف الموسم الماضي واضحاً في أرض الملعب مع إخفاق رجال ماسيميليانو أليغري بتحقيق اختراق أمام المرمى.

واكتسح لاتسيو مضيفه سبيتسيا 6-1 بينها ثلاثية لنجم الفريق تشيرو إيموبيلي الذي سيسعى إلى الانفراد بصدراة الهدافين بعد رحيل غريمه رونالدو عن يوفنتوس.

وعلى الملعب الأولمبي، نجح ماوريتسيو ساري بتحقيق ثاني انتصاراته توالياً مع لاتسيو، حتى وإن احتاج فريقه إلى تلقي هدف مبكر للدخول في المباراة، على غرار المرحلة الأولى في الفوز على إمبولي 3-1.

أهداف لاتسيو في مرمى سبيتسيا

وافتتح رجال مدرب سبيتسيا تياغو موتا التسجيل مبكراً جداً عن طريق دانيال فيردي في الدقيقة الرابعة، لكن سرعان ما أعاد إيموبيلي الأمور إلى نصابها مدركاً هدف التعادل في الدقيقة الخامسة، قبل أن يسجل ثنائيته في الدقيقة 15.

وقبيل انتهاء الشوط الأول، أهدر إيموبيلي الهاتريك أول مرة، عندما تصدى حارس سبيتسيا جيروين زويت لركلة جزاء نفذها بنفسه (45+1).

لكن موتا ولاعبيه لم يكن لديهم الوقت الكافي لتنفس الصعداء، إذ أن إيموبيلي عوّض سريعاً بتسجيله الثلاثية برأسية أمام المرمى (45+2).

وفي الشوط الثاني، أكمل كل من البرازيلي فيليبي أندرسون (47)، الألباني إلسيد هيساج (70)، والإسباني لويس ألبرتو (85) سداسية لاتسيو.

وفي مباراة أخرى، سقط أتالانتا بيرغامو في فخ التعادل السلبي على أرضه أمام بولونيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
P