الأرجنتينالبرازيلتصفيات أوروبا المؤهلة إلى كأس

السلطات البرازيلية توقف المباراة والأرجنتين تنسحب في تصفيات كأس العالم.. فيديو


اقتحمت السلطات الصحية في البرازيل الملعب، من أجل إيقاف 4 لاعبين من الأرجنتين قادمين من بريطانيا، بسبب كسرهم للبروتوكول الصحي للبلاد.

تأتي الواقعة بعد أيام من الجدل، حيث رفضت السلطات البرازيلية مشاركة أي لاعب أرجنتيني جاء من بريطانيا، لأن البرازيل تفرض حجرا مدته 10 أيام لمن يأتي من بريطانيا، لأنها دولة “حمراء”.

ويحظر أمر وزاري مؤرخ في 23 يونيو الدخول إلى الأراضي البرازيلية لأي شخص أجنبي من المملكة المتحدة أو الهند أو جنوب أفريقيا، لمنع انتشار متحور فيروس كورونا الجديد.

ووفقاً لتقارير صحفية مختلفة، اللاعبون الأربعة القادمون من بريطانيا، زُعم أنهم قدموا «معلومات خاطئة» في استمارة الدخول إلى البرازيل.

 حيث لم يشيروا إلى أنهم مكثوا في المملكة المتحدة خلال الـ14 يوماً الماضية، التي سبقت دخولهم إلى الأراضي البرازيلية، وكان اللاعبين هم:

إيميليانو مارتينيز، وجيوفاني لوسيلسو، وكريستيان روميرو، وإيمي بوينديا، مطالبة بخضوعهم للحجر الصحي، وترحيلهم بعد ذلك من البلاد.

ومع قرار “كونميبول”، قرر المنتخب الأرجنتيني الاعتماد على نجومه القادمين من بريطانيا، لكن الرد جاء بشكل غريب ومثير للجدل، من قبل السلطات.

وانتقد الخبراء طريقة تعامل السطات البرازيلية مع الموقف، وتدخلهم بعد انطلاق صافرة الحكم، مما أوقف المباراة الكبيرة بشكل غريب، ولسبب غير مسبوق في تاريخ اللعبة.

وانسحب المنتخب الأرجنتيني من مباراته ضد منتخب البرازيل على ملعب «أرينا كورينثيانز» في سان باولو، ضمن منافسات الجولة السادسة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022، بعد دقائق قليلة على انطلاقة المباراة.

زر الذهاب إلى الأعلى
P