كوبا أميركا 2021

ميسي يقود الأرجنتين لفوز كبير على بوليفيا

حسم المنتخب الأرجنتيني صدارة المجموعة الأولى عقب فوزه الكبير فجر الثلاثاء على بوليفيا 4-1 في الجولة الأخيرة في كوبا أميركا 2021.

وتمكن كل من أليخاندرو غوميز (6) وليونيل ميسي (33 و42) ولوتارو مارتينيز (65) أهداف الألبيسيليستي في المقابل دوّن   إروين سافيدرا (60) هدف بوليفيا الوحيد في المباراة. 

وحسم المنتخب الأرجنتيني صدارة المجموعة بـ10 نقاط ليضرب موعداً في ربع النهائي مع منتخب الإكوادور. 

وفي مباراة أخرى، قاد إدينسون كافاني منتخب أوروغواي للفوز على باراغواي وخطف الصدارة منها. 

ويحتل منتخب أوروغواي المركز الثاني (7 نقاط) وباراغواي في المركز الثالث (6 نقاط) وتشيلي رابعة (5 نقاط) وبوليفيا في المركز الأخير دون نقاط. 

وسيواجه منتخب أوروغواي في ربع النهائي منتخب كولومبيا فيما يلعب باراغواي مع بيرو ويصطدم منتخب تشيلي بالبرازيل. 

مثلما كان متوقعاً، كان المنتخب الأرجنتيني الأفضل والأقوى في الشوط الأول مقارنة بمنتخب بوليفيا، الأضعف في هذه النسخة من كوبا أميركا.

اختار المنتخب البوليفي أن يضغط عالياً على الأرجنتين وهي مخاطرة من مدربه سيزار فارياس الذي بدا غير عالم بإمكانيات لاعبيه فكانت كتيبة المدرب ليونيل سكالوني في طريق مفتوح لهز شباك الحارس كارلوس لامبي وتجسد ذلك في الدقيقة السادسة بتمريرة سحرية لميسي حولها أليخاندرو غوميز إلى هدف ثم جاء الهدف الثاني من علامة الجزاء بواسطة نجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي (33). 

وقبل نهاية الشوط الأول، تلقى ميسي تمريرة رائعة من زميله الجديد في الفريق الكاتالوني والقادم من مانشستر سيتي، سيرخيو أغويرو، رفعها بالحارس لامبي ومسجلاً الهدف الثالث (42) لمنتخب بلاده والشخصي الثاني له في المباراة والـ75 في مسيرته مع الألبيسيليستي.

ويواصل ميسي كتابة التاريخ فأصبح الأكثر تمثيلاً لمنتخب الأرجنتين على مر التاريخ بـ148 مباراة متجاوزاً زميله السابق في فريق برشلونة، متوسط الميدان خافيير ماتشيرانو الذي لعب 147 مباراة مع راقصي التانغو.

لم يحد الشوط الثاني عن الفترة الأولى، فكان المنتخب الأرجنتيني في نزهة فجر الثلاثاء في أرينا بنتانال أمام منتخب بوليفي متواضع الإمكانيات.

واصل الألبيسيليستي الضغط من أجل إضافة أهداف أخرى قبل إنهاء دور المجموعات والانتقال إلى ربع النهائي. 

وبينما كنا ننتظر الهدف الرابع لرفاق ميسي، استغل المنتخب البوليفي بهتة في الدفاع الأرجنتيني وسجل من خلاله هدف حفظ ماء الوجه في الدقيقة 60 بواسطة إروين سافيدرا.

لكن بعد ذلك، أعاد سكالوني ترتيب الأوراق وعاد معه المنتخب الأرجنتيني لأجواء المواجهة بتسجيله الهدف الرابع في الدقيقة 65 الذي جاء بأقدام نجم إنتر الإيطالي، لوتارو مارتينيز. 

وعلى عكس المباريات السابقة في كوبا أميركا 2021، استمع المنتخب الأرجنتيني لنداء ميسي بالاستحواذ على الكرة وكان له ذلك في مواجهة بوليفيا وهذا ما سيمنح الألبيسيليستي الثقة والاستعداد الجيد للمباراة القادمة. 

زر الذهاب إلى الأعلى
P